كان من المقرر أن تخضع الفنانة اللبنانية ​شيراز​ لجلسة تصوير، بأحد المنتجعات السياحية في منطقة الجية، لكن عند وصولها فوجئت بعدد كبير من "الفانز" يحتفلون بعيد ميلادها، بعد أن طغت الفراشات على الزينة في المناسبة، وصولاً الى قالب الحلوى والكمامات التي إرتداها المعجبون والمعجبات، وعليها رمز الفراشة وإسم (شيراز).
وعلم موقع "الفن" أن فانز شيراز نظموا المناسبة وفق معايير التباعد الاجتماعي، حفاظاً على السلامة الصحية في ظل تفشي فيروس كورونا، وكانت أغنيات شيراز طاغية على المناسبة، خصوصاً بعد أن تأجلت جلسة التصوير، وسط إحتفالية وصفتها صاحبة العيد بالرائعة وغير العادية.
شيراز شكرت كل الذين تعبوا من أجل تنظيم مفاجأة من هذا النوع الأنيق والراقي والعفوي، وقالت إن محبة الآخرين لا تقدر بثمن، ولا يمكن الوصول إليها إلا من خلال الشفافية في التعامل الفني والإجتماعي.
وهذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها الإحتفال بعيد ميلاد شيراز بهذه الطريقة، ففي العام الماضي إجتمعت بالمعجبين والمعجبات بمنتجع معروف في العاصمة بيروت.