تقدّم المحامي المصري ​سمير صبري​ ببلاغ الى النائب العام، ضد الفنانة السورية ​أصالة​، بسبب إستخدامها حديثاً نبوياً في أغنيتها الأخيرة "رفقاً".
وقال صبري في تصريح لجريدة "الوطن" المصرية إن ما فعلته أصالة يعدّ جريمة إزدراء أديان، ويُعاقب عليها بموجب نص المادة 98 من قانون العقوبات.
وطلب صبري من النائب العام إدراج إسم أصالة على قوائم الممنوعين من مغادرة البلد، والتحقيق في ما ورد بهذا البلاغ، وإحالة المُبلّغ ضدها إلى المحاكمة الجنائية العاجلة.
وإستند صبري في بلاغه على مجمع البحوث الإسلامية في الأزهر الشريف، والذي أصدر أخيراً بياناً طلب فيه عدم الإستماع أو الترويج لأية أغنية يتم فيها الإقتباس من الأحاديث النبوية، معتبراً أن الإقتباس من أحاديث النبي ليصبح جزءاً من أغنية، غير جائز شرعاً، ولا يليق بمقام النبوة.
وبعد ساعات على طرح ألبومها "لا تستسلم"، ضجت مواقع التواصل الإجتماعي بالكثير من التعليقات التي هاجمت أصالة بسبب أغنية "رفقاً"، التي وصفها الكثيرون بأنها تعكس صورة المرأة الضعيفة، وإقتباسها الحديث النبوي: "رفقاً بمن عنهن قيل، استوصوا خيراً بالنساء، فقد خلقن بضعفهن، وزادهن الله حياء".