تواصل الممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية ​لاميتا فرنجية​ إستعراض حملها عبر صفحتها الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي، فنشرت صوراً ظهرت فيها بإطلالة جريئة، وحرصت على إغلاق خاصية التعليقات تجنباً للإنتقادات.
وأطلت فرنجية في الصور، وهي تقف داخل منزلها مرتديةً ملابسها الداخلية الشفافة التي أظهرت جسدها، إضافة إلى بطنها المنتفخ.
وعلّقت بالقول :"أشعر بحب وطاقة حياتي، متصلة تماماً بطفلي".
يشار إلى أن آخر أعمال لاميتا فرنجية، فيلم "بنت من دار السلام"، الذي عرض عام 2014، وهو من بطولة رحاب الجمل، راندا البحيري، ماهر عصام، نادية العراقية، تأليف وإخراج طوني نبيه.