كشف موقع "E! News" السبب الحقيقي لطلاق النجمة ​كاردي بي​ وزوجها ​أوفست​، مشيراً الى أن كاردي حاولت خلال العامين الماضيين، مسامحة أوفست على خيانته لها، فكان الأمر صعباً جداً بالنسبة لها، خصوصاً بعد أن إنتشرت أقاويل أن أوفست خانها مرة أخرى.
وأشار المصدر إلى أن أوفست كان يتوسل إليها أنه لم يفعل ذلك، لكن لديها ما يكفي من إثباتات، وقررت تقديم طلب الطلاق رسمياً، مضيفة أنها "تريد أن تكون قدوة حسنة لإبنتها والنساء هناك".
وتنص وثائق المحكمة على أنه "لا توجد إحتمالات للمصالحة" وأن العلاقة "مقطوعة بشكل لا رجعة فيه"، ومع ذلك تضيف الوثائق أن كاردي تأمل في أن تتم تسوية الطلاق بإتفاق الطرفين.