يبدو أن عيد الحب المقبل سيكون الأكثر تميزا للنجمة العالمية ​جنيفر لوبيز​، حيث لم تكتف بالاحتفال برومانسية مع خطيبها اليكس رودريغيز لكن أيضا تستعد لحدث فني ضخم في هذا اليوم.
وكشفت جينيفر لوبيز عن أن الموعد الرسمي للعرض الأول لفيلمها الجديد "Marry Me" سيكون بالتزامن مع الاحتفال بعيد الحب، وهو العمل الذي شاركها بطولته أون ويلسون وسارا سيلفرمان ومالوما وغيرهم.
​​​​​​وقررت جينيفر لوبيز البدء بترويج الفيلم قبل 5 أشهر، حيث نشرت عبر صفحتها الخاصة على أحد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو قصير مدته 14 ثانية يضم عدداً من لقطات الفيلم.
وسيبدأ عرض الفيلم في الولايات المتحدة الأمريكية في 12 شباط 2021، وتدور أحداث فيلم "Marry Me" حول مغنية بوب شهيرة تجسد دورها جينيفر لوبيز وتكتشف أن خطيبها نجم الروك قد خدعها، وذلك قبل لحظات من الزواج منه في ماديسون سكوير جاردن.