تأثر عدد كبير من الفنانين بالوضع الذي نعيشه حالياً في ظل انتشار فيروس ​كورونا​ وكذلك الوضع الاقتصادي الصعب في لبنان. ومن الفنانين الأكثر اعتماداً على الحفلات والسهرات والأعراس هو الفنان ​جو أشقر​ الذي بدا خلال لقائنا معه مستاءً مما نعيشه، مؤكداً انه لن يهاجر من لبنان وأن لديه أملاً فيه .

كيف تأثرت بالوضع السلبي الذي نعيشه؟
تأثرت كغيري من الناس، دمار شامل وانتاجية صفر خائفين معزولين، الأشهر الأوَل كانت جميلة بالحجر المنزلي لنقضي وقتاً مع العائلة، ولكن وصلنا لمكان اختنقنا وشعرنا بضيق في التنفس، والآن إن اردنا ان نعود للحياة مثل العادة، لا زالت كورونا موجودة ونحتاج للعناية والاجراءات. فالأمر ليس مزحة.

الفن أثبت انه ليس من أولويات الناس هل توافقني؟
الفن أثبت أنه بالدرجة العاشرة، فالصحة والاكل والشرب والمعيشة هي الأهم بالنسبة للناس، طبعاً بهذه الأزمات أول ما يتوقف هو الفن وآخر ما يتحسن هو الفن، فأولوية الناس هي حالياً للاهتمام بصحتها ووضعها المعيشي.

فكرت بخطة أخرى بديلة؟
"نحن عايشيين الحمدلله" ولكن طبعاً اذا طال هذا الوضع نحن بحاجة لخطة بديلة نستطيع أن نعيش بها. لا زلنا قادرين على المكافحة. على صعيد لبنان المشكلة الاقتصادية أسوأ من الكورونا. نحاول أن نتكيف مع الاجواء، طبعا هنالك تغييرات بحياتنا وطريقة عيشنا.

حتى أنتم الفنانون تعانون مادياً؟
طبعاً، ومن يقول غير ذلك فهو كاذب، أنا مثلاً لنقل إن مصروفي بالشهر 5 آلاف دولار أصبح اليوم ألف دولار .

لازلت تتسوق؟
منذ بداية الثورة وحتى اليوم لم أتسوق أبداً، لازلت أرتدي الثياب نفسها التي اشتريتها منذ أشهر.

كل رصيدك المالي بالمصرف؟
نعم.

باللبناني أو بالدولار؟
بعض الأموال باللبناني وبعضها بالدولار ولحسن حظي أني حولتها إلى الدولار قبل الثورة، لكني لا أملك أي فلس واحد خارج البلد.

كيف تحصل عليها؟
كل أول شهر أتوجه الى البنك يعطونني معاشي الشهري لأعيش انا وعائلتي (كي لا أقول أشحدهم).

لم تستعمل الواسطة للحصول على أموالك المحتجزة؟
ما معنى الواسطة، هل سأتسول مالي وتعبي منهم؟

أخبرنا عن أعمالك الجديدة
لدي الكثير من الأعمال الجاهزة لكنها كلها متوقفة حالياً بسبب الوضع الحالي، وأشعر أن الأغنيات لن تحقق أية نتيجة.

لكنك أصدرت "ضجران وزعلان" التي تحاكي كورونا، وهنالك بعض الفنانين أصدروا أعمالاً ووصلت للناس..
نجحت الاغنيات على السوشيل ميديا والانترنت، هذا كيف نترجمه على الارض وبالمداخيل؟

هل سمعت اية اغنية ناجحة لفتتك؟
لم اسمع أي شيء ولا أركز بالفن ابداً ولم أغنّ منذ 6 أشهر في الحفلات، حاليا عدنا الى الغناء الى حد ما ووجدت صعوبة بالموضوع.
كنت أحيي ثلاث حفلات باليوم الواحد، أما حالياً توقفنا عن الغناء لمدة طويلة.

هل تفكر بالهجرة من لبنان؟
لا ، الى أين سأهاجر ؟ أبداً. نحن خشبة خلاصنا هو طرد هؤلاء الزعران من البلد. الاعتماد على وعي الشعب وبآخر المطاف البلد سيكون لنا وسنبقى هنا.
قلبي من داخله ينبض ثورة وتغيير فالواقع الذي نعيشه هو شاذ، والمشكل موجود بداخلنا وليس من الخارج ويجب أن ننظف نفسيتنا.