عبّرت الفنانة اللبنانية ​ميريام فارس​ عن إشتياقها لعودة حياتها الطبيعية كما كانت من قبل، وتحديداً قبل إنفجار مرفأ ​بيروت​ الذي وقع في الرابع من شهر آب/أغسطس الماضي.
ونشرت عبر صفحتها الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي عدداً من الصور لها، والتي إلتقطتها في أحد شوارع بيروت، وعلّقت بالقول :"شو اشتقت ألبس وأضهر من البيت...واتمشى بشوارعك يا بيروت".
وكانت ردت فارس على أحد المتابعين لها عبر صفحتها الخاصة، والذي طالبها بالعودة إلى التواصل معهم، وذلك بعد غيابها خلال الأيام الماضية بسبب تأثرها الكبير وحزنها لما حلّ ببيروت نتيجة إنفجار المرفأ.
وقالت له :"ما بقى في شي إلو معنى إنو ينقال، لا بقى إلي نفس لا عاتب ولا شارع ولا بهدل، قلبي عم يبكي من جوا، لأول مرة بحس حالي ضعيفة ومكسورة، للاسف دولتي كسرتني".