كشفت الممثلة المصرية ​لقاء الخميسي​ كواليس زيارتها للممثل المصري ​جمال يوسف​ في منزله أمس السبت، برفقة الأب بطرس دانيال رئيس المركز الكاثوليكي للسينما، وذلك للإطمئنان على حالة يوسف الصحية، ودعمه بعد إصابته بمرض سرطان البلعوم الأنفي، وقالت الخميسي :"جمال زميل عزيز وإنسان محترم، حالته النفسية تحسنت كثيراً، وازدادت قوته بعد أن لمس مشاعر الحب ممن حوله، والحقيقة أنه يملك أسرة جميلة ومحبة للحياة ومنزلهم ينعم بالدفء، فضلاً عن كون زوجته سيدة مصرية قوية تحبه وتدعمه، ومثلما نقول باللهجة الدارجة شايلاه من على الأرض شيل".
وتابعت الخميسي في حديثها لجريدة "الوطن" المصرية قائلة :"زيارتنا له كانت دافئة للغاية، والأب بطرس رجل رائع وإنسان بكل ما تحمله الكلمة من معني، وأدعو الله أن يكون مُعافى تماماً في زيارتنا المقبلة له، كما أتمنى تعافي كل مريض في بلدي، وتقديم كل سبل الدعم النفسي لهم، لأنها تنعكس بالإيجاب على حالتهم الصحية".