حاز الممثل الكويتي ​عبد الله غلوم​ أخيراً جائزة أفضل ممثل في مهرجان "فالميرا الدولي للأفلام القصيرة" في الهند، وذلك عن دوره في الفيلم الكويتي القصير "عجلة"، من كتابة عثمان الشطي، إخراج فهد الشطي، وشارك الممثل حسين الحداد في بطولة العمل، الذي أنتج عام 2019، وحقق نسبة مشاركات عالية جداً في المهرجانات السينمائية الدولية، لاسيما تلك المتخصصة في إطار الأفلام القصيرة.
وفي حديثه لجريدة "الراي" الكويتية، عبر غلوم عن سعادته بحصوله على الجائزة، وقال إنه يهديها إلى الكويت بكل أطيافها وشرائحها، معتبراً هذا الفوز ترسيخاً للمنهجية التي يشتغل عليها في دعم التجارب السينمائية الشابة، القصيرة منها والطويلة، وكشف عن حبه للعمل مع الشباب لصناعة محتوى سينمائي كويتي يضج بالأفكار المتجددة ويواكب الرؤى السينمائية العصرية في العالم.
وأضاف غلوم :"منذ كنتُ معلماً لعلوم الرياضيات للمرحلة الابتدائية وأنا أهوى العمل مع الشباب، إذ إلتحقت بالمعهد العالي للفنون المسرحية عام 1976 (قسم تمثيل وإخراج) وتخرجت من المعهد عام 1980، بعد حصولي على درجة البكالوريوس بتقدير جيد جداً، وما زلت أعمل موجهاً في وزارة التربية في إدارة الأنشطة المسرحية".
وعن علاقة المدرس والممثل والقاسم المشترك بينهما في حياته الخاصة، قال غلوم :"أرى أن المدرس والممثل هما (المايسترو) في الحياة، حيث تتلمذ على يدي الكثير من الضباط والأدباء والأطباء والصحافيين، ممن أصبح لهم شأنهم في المجتمع. وفي المقابل، أتمنى أن أشرف على تخريج دفعة من الممثلين الشباب في مجال السينما، والفنون بمختلف مجالاتها".