كشفت الفنانة العالمية ​سيلينا غوميز​ انها تعرضت للضغط النفسي خلال مسيرتها المهنية، ولهذا السبب قررت الابتعاد عن الأضواء لمدة سنتين، واللجوء إلى مركز للصحة العقلية للحصول على العلاج المناسب. وتابعت مشيرة الى أنها كانت تعاني في الماضي من تضارب المشاعر وعدم قدرتها على السيطرة على أحاسيسها.
وفي حديث مع مجلة Allure، عبرت سيلينا عن ندمها على المشاهد الجريئة التي قدمتها : "فعلت أمور لا تعبر عني، كان هناك ضغط كبير لأبدو بالغة أكثر في ألبومي Revival، وشعرت بحاجة إلى كشف جسدي.. في الحقيقة لم أشعر بأني ذلك الشخص".