كغيره من النجوم ال​لبنان​يين، حرص الممثل اللبناني ​إيلي شالوحي​ على التواجد على الأرض للمساهمة في المساعدات التي تُقدم للمتضررين والمحتاجين، خصوصاً بعد كارثة إنفجار مرفأ ​بيروت​ الذي وقع في الرابع من شهر آب/أغسطس الماضي.
ومن هنا وخلال لقائنا بإيلي خلال مشاركته في إحدى المبادرات الإنسانية، كان لنا حديث معه عن الرسالة التي يوجهها للبنانيين في ظلّ الأوضاع الصعبة التي يمر بها لبنان، إضافة إلى رأيه في تعاطي الفنان أو الممثل بالأمور السياسية، ولمن قال "إستحوا وعيب؟".
كما تحدث إيلي عن مسلسل "​رصيف الغربا​" الذي يشارك في بطولته، من إنتاج وإخراج إيلي معلوف، فما الذي قاله؟
يشار إلى أن هذه المقابلة كنا أجريناها مع إيلي قبل إعلان إصابته ب​فيروس كورونا​، وللإطمئنان عليه، تواصلنا معه للوقوف أكثر على تفاصيل هذه التجربة التي مرّ بها، فقال :"التجربة كانت بشعة وجميلة في الوقت نفسه، فهي بشعة لأنك مضطر إلى أن تحجر نفسك، إضافة إلى التعب الذي تشعر به"، مؤكداً أنه خضع مجدداً لفحص الـPCR، وجاءت النتيجة سلبية.
وأضاف :"هذه التجربة جميلة، لأنك تعيد كل حساباتك، وهناك أناس كثيرون تخرجهم من حياتك نهائياً، وهناك أناس يكبرون في نظرك أكثر، وأناس يفاجئونك بوجودهم إلى جانبك، ولكن الحمد لله كانت مرحلة ومرت على خير".
وتابع :"أريد من الناس أن ينتبهوا ويأخذوا إحتياطاتهم، فهذا المرض ليس مزحة، بل هو موجود".
لمعرفة كل ما قاله الممثل إيلي شالوحي يمكنكم متابعة الفيديو المرفق.