بعد ورود إسمه من ضمن قائمة مشاهير السوشيال ميديا في الكويت، والذين إتهموا بالتورط في قضية غسيل الأموال، والإنتقادات التي طالته وطالت عائلته، خرج الممثل الكويتي ​يعقوب بوشهري​ عن صمته، وذلك بعد الإفراج عنه بكفالة مالية.
ونشر عبر صفحته الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي، صوراً قال فيها إنه قرر الإبتعاد عن صفحاته لفترة، مشيراً إلى أنه يمرّ حالياً بفترة صعبة، مؤكداً أنه سيعود كما عرفه الجمهور قريباً.
وأضاف بوشهري مهدداً كل من أساء إليه أو لعائلته أنه لن يرحمه.