زهير مراد​ ​لبنان​ي حقيقي لا يستسلم، ورغم كل الظروف الصعبة التي حصلت بالفترة الماضية، وجد حلولاً كبيرة ليقول إننا لن نموت، وسنعود من جديد. مُشرّفة هي الحملة العالمية التي قام بها، وهي حملة تبرعات للمساهمة في تمويل إعادة إعمار المناطق التي تضررت بسبب إنفجار مرفأ ​بيروت​. الحملة إنطلقت بعد أيام من الإنفجار، والتي تقوم على شراء "تي شيرت" كتبت عليها عبارة "الإنبعاث من الرماد"، للدلالة على أن بيروت ستنهض مجدداً من تحت الانقاض وتعود للحياة.
ولاقت هذه الحملة رواجا كبيرا بين النجمات والنجوم في الشرق الاوسط والعالم كله من خلال دعم المبادرة، ونشروا صورهم التي يظهرون فيها مرتدين الـ"تي شيرت" التي صممها زهير مراد بنفسه وأنتجتها شركة أميركية، ويعود ريع مبيعاتها إلى جمعيّة "فرح العطاء" التي تهتمّ بالاحتياجات الإنسانيّة لضحايا الانفجار، مع الإشارة إلى أن الفضل الكبير بنجاح هذه المبادرة عالمياً يعود لزهير مراد كونه هو من طلب من النجوم والنجمات أن يرتدوا الـ تي شيرت.
ومن بين هؤلاء النجوم ​سيلين ديون​، ​شاكيرا​، ​جينفير لوبيز​، ​ريكي مارتن​، ​كلوديا شيفر​، الممثلة الأميركية ​صوفيا فيرغارا​، والعارضة البرازيلية ​أليساندرا أمبروسيو​ والممثلة الاميركية ​كورتني كوكس​، أيضاً محمد حديد، والمذيع الكندي براد غوريسكي، كورتني كارداشيان، إلى جانب ليلى علوي ويسرا و​مايا دياب​ و​سيرين عبد النور​ و​سلافة معمار​ و​أمل بوشوشة​ ودرة و​سعد لمجرد​ و​دانييلا رحمة​ و​ريا أبي راشد​ ولارا إسكندر وغيرهم الكثير.
شكرا زهير مراد، الوطنية بالأفعال وليست فقط بالاقوال، وأنت برهنت أنك وجه من وجوه لبنان المشرفة بالعالم.