كشف الزوجان "​أنس وأصالة​" الشهيران على "​يوتيوب​"، بطريقة غريبة وغير معتادة عن جنس مولودهما، فقررا الإعلان عن ذلك على واجهة ​برج خليفة​ في دبي، وأفادت وسائل إعلام محلية أن إستئجاره يكلّف 95 ألف دولار أميركي، لـ 3 دقائق فقط.
ونشر أنس وأصالة فيديو لحفل الكشف عن جنس المولود، عبر قناتهما على "يوتيوب"، والذي تخطى عدد مشاهديه الـ11 مليون، بعد يوم واحد على نشره.
وأظهر الفيديو، الذي عنونه الثنائي بـ"أكبر حفلة معرفة جنس مولود في العالم"، تفاصيل التحضير للحفل، الذي أقيم في منطقة "downtown" بدبي الإماراتية.
وفضل الثنائي الذي كلف شخصاً ثالثاً، بتسلّم الظرف المغلق من قِبل الطبيبة، التي أجرت الأشعة الخاصة بالكشف عن جنس الجنين، أن يكون معرفتهما لجنس الجنين مفاجأة لهما ولأصدقائهما، الذين تجمعوا أمام البرج، الذي يعتبر الأطول في العالم.
الفيديو أثار جدلاً كبيراً عبر مواقع التواصل الإجتماعي، فإنتقد البعض فكرة إختيار برج خليفة للكشف عن جنس المولود، معتبرين ذلك مبالغة لا ضرورة لها، في وقت تمر فيه بعض البلدان بأيام صعبة وظروف إقتصادية متأزمة، وآخرون إعتبروا أنها مجرد حرية شخصية، وأن هذا التصرف يؤكد مدى الحب الذي يجمعهما.