تصدّرت الحلقة 18 من مسلسل "​إبنة السفير​" الأكثر بحثاً، على محرك البحث "غوغل" مساء أمس، خصوصاً أن المسلسل يعود في موسم الثاني، بعد توقف عرضه لأكثر من شهرين.
وتضمنت حلقة الأمس من المسلسل، والتي بدأت بمشهد غرق "سانجار" (​إنجين أكيوريك​) في البحر، ومحاولته البقاء على قيد الحياة، بعد أن أطلق "أكين" النار عليه وهو يحاول اللحاق بـ"ناري" (​نسليهان أتاغول​)، لتنطلق الأحداث من هذا المشهد معلنة فصلاً جديداً من فصول السيناريو، وتلا ذلك وصول سانجار الى أحد القوارب وإستخدامه للعثور على ناري الحبيسة في يخت أكين، ليتمكن في النهاية من إيجادها، والدخول الى القارب. ولكن على الرغم من أن سانجار يصل الى ناري، إلا أن أكين يجدهما ويطلق النار على سانجار وتُصاب ناري وتسقط في البحر، قبل أن ينقذها سانجار ويجدهما غيديز (​أوراز كايجيلر أوغل​و)، ثم ياخذ سانجار ناري الى القصر لعلاجها، ويأمر الجميع بإستقبالها، حتى زوجته "منكشة".