إطمأن موقع "الفن" على الزميلة ​أنوار أبو حمدان​ بعد حادثة إنفجار مرفأ بيروت الذي وقع في 4 آب الماضي، إذ يقع منزل أنوار على بُعد أمتار من المرفأ، ولحسن الحظ أنها لم تكن موجودة في منزلها لحظة وقوع الإنفجار، وهي بصحة جيدة ولم تتضرّر وعائلتها من شظايا الدمار.
وكشفت أنوار في حديث خاص لموقع "الفن" عن الضرّر الكبير الذي لحق بالمبنى الذي تسكن فيه حالياً، وعن الدمار الذي حصل في منزلها الذي كانت تستعدّ للإنتقال إليه والعيش فيه، إذ يقع أمام المرفأ، وهو مؤلف من واجهات زجاجية من مختلف الجهات.
ولفتت أنوار الإنتباه الى أنها كانت تستعد لإستلام الأثاث والإنتقال الى المنزل الجديد، إلا أن الإنفجار دمّر منزلها بالكامل، ولن تستطيع الإنتقال إليه قبل مرور عام على الأقل.
وأشارت أنوار الى أنها إضطرت الى السفر الى لندن للعيش هناك، بعدما مرت بظروف صعبة في بيروت، وتعرضت لضغط نفسي كبير.
وأكدت أنوار أنها ستعود الى بيروت في الأيام المقبلة لإستكمال تصوير مشاهدها في مسلسل "خيبة أمل" الذي تؤدي فيه دور البطولة الى جانب الممثل السوري طلال مارديني والممثل المصري أحمد كرارة والممثل اللبناني كارلوس عازار، من تأليف العميد جوزيف عبيد وإخراج إيلي برباري.