بعد إستقبال السيدة ​فيروز​ للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في منزلها حيث منحها أعلى وسام فرنسي، وهو وسام جوقة الشرف، قالت الممثلة السورية ​جيني إسبر​ لموقع "الفن": "فيروز أرزة لا تنحني، وهي بفنها واسمها الكبير خارج نطاق النقد حتى، لأن تاريخها يشفع لها".
وأضافت :"لا يهمّني الرئيس الفرنسي أبداً ولم يلتفت له أحد أصلاً لأن فيروز بطلّتها البهية غطت على كل شيء، هي أهم منه بكثير، على الأقل بالنسبة لنا، لأنها جزء من تاريخنا وصباحاتنا وسهراتنا".
وأشارت إسبر إلى أن فيروز تجمعها علاقة عشق مع سوريا التي كرمتها أكثر من مرة منذ سنوات وسنوات.