إحتفلت الممثلة اللبنانية ​نادين الراسي​ بعيد ميلادها، في أحد المنتجعات البحرية، بوجود خطيبها مجد دعبول وإبنها البكر مارك حدشيتي، بالإضافة إلى مجموعة من أصدقائها المُقرّبين.
وأثارت نادين جدلاً كبيراً بعد ظهورها في مقاطع فيديو تداولها محبّوها على مواقع التواصل الإجتماعي، وهي تستقبل فرقة الزفّة بالبكيني في عيد ميلادها، وإلى جانبها قالب حلوى طغى عليه اللون الذهبي، وكُتب عليه: "عيد سعيد ملكة القلوب".
كما ظهر خطيبها مجد وهو يضع تاجاً من الورود على رأس خطيبته نادين، ويراقصها بفرح.
ونشرت نادين أيضاً مقطع فيديو من كواليس الإحتفال بعيد ميلادها، وعلّقت: "بهيدي السنة ومن بعد سنين مرقوا قررت احتفل بعيد ميلادي من بعد كل شي صار لحتى قول للكل: قد ما يكون الوجع والظلم كبير خلو كل شي بيفرحكن مرافقكن. عيشو كل يوم بيومو ما تنامو انتو وزعلانين. ببلدنا ما فيكن تعرفوا اذا رح نضل طيبين او لاء. بدي اشكر كل يللي عيدوني ع محبتن الصادقة وبدي ابعت قلوب حب كتيرة للكل".