ولد الفنان اللبنانيغسان صليبافي 29 تموز/يوليو في قرية مجدل عاقورة في جبل لبنان، وإكتسب جمال صوته من والديه، وتربى في منطقة حالات.
إنطلقت مسيرته الفنية من برنامج "ستوديو الفن"، وفاز حينها بالمرتبة الأولى عن فئة الأغنية اللبنانية، وإستطاع أن يسخّر مواهبه مجتمعة في أول ظهور مسرحي غنائي له مع ​الأخوين رحباني​ في مسرحية "بترا"، من بطولة فيروز عام 1977، بدور رئيس القوافل، ومن ثم في "حكاية أمل" مع المخرج والمؤلف اللّبناني ​روميو لحود​ عام 1981.
أما في عام 1984، فقد شارك في مسرحية "سولد"، مع المؤلف والمنتج اللبناني ​مروان نجار​.

خوليو العرب
لمع نجمغسان صليبافي الأدوار، التي أطل من خلالها على خشبة المسرح، والتي كانت تتنقل بين الرومانسية والبطولية، فتعاطف معها المشاهدون، ولُقّب بـ"خوليو العرب" لجمال صوته وشعبيته الكبيرة من الجنس اللطيف.
قدّم عدداً من الأغاني الشعبية، التي نالت شهرة واسعة، ومنها "يا حلوة شعرك داري" و"وجه السعد".
كل تلك النجاحات ما كانت إلا البداية أمام نجاحه في عام 1988، بدور البطولة "سيف البحر" في مسرحية "صيف 840" ل​منصور الرحباني​، التي تحدّثت عن الحرب والثّورة ضدّ السلطة. فغنى فيها أغنية "لمعت أبواق الثورة"، وقال فيها: "لمعت أبواق الثورة سكن الحقد المسافات والأعلى من الدموية قوي قلبك وهجوم يا بتوصل على الموت يا بتوصل عالحرية يا أرض الفقرا يا وطني يا هم الشعراء هالحزن اللي صار ما بعمرو صار يحكمنا غربا وتجار بندهلك يا وطن حبيبي يا بحر المشارق الرحيبة لا بدي تكون الطغيان ولا برضى تصير الذل نوقف بليل العالم نشحد الإستقلال عبواب الأمم الغريبة".
بعد نجاح شخصية "سيف البحر" الإستثنائية، قرّر بعد سنوات إفتتاح مطعم بالإسم نفسه عام 2008 نظراً للشعبية التي حققها، ولكنه لم يستمر في ملكيته، فباعه في عام 2012.
ومن ثم تعدّدت أدوار البطولة التي جسدهاغسان صليبافي مسيرته مع منصور الرحباني، بعد رحيل شقيقه عاصي الرحباني، ومع العائلة الرحبانية في عدد كبير من المسرحيات، منها "الوصية"، "المتنبي" و"جبران والنبي – ​جبران خليل جبران​"، "​ملوك الطوائف​"، ​زنوبيا​" وغيرها.

أعمالغسان صليباالمسرحية:
1977 "مسرحية بترا" بطولة فيروز - الأخوين رحباني
1981 "حكاية أمل" - روميو لحود
1984 "سولد" - مروان نجار
1988 "صيف 840" مع شقيقة فيروز هدى حداد- منصور الرحباني
1994 "الوصية" - منصور الرحباني
1996 "هنيبعل" مع رانيا غصن - ​غسان الرحباني
1999 "إمارة من هالزمان" مع فرقة كركلا- ​طلال حيدر​ و​سعيد عقل
2000 "وقام في اليوم الثالث" التي جسّد فيها دور يسوع المسيح الذي كان من أروع الأدوار الت قدّمها في حياته من تأليف الراحل منصور الرحباني.
2001 "أبو الطيب المتنبي" - ​منصور رحباني
2003 "ملوك الطوائف" مع ​هبة طوجي​ - منصور رحباني
2006 "زنوبيا" مع ​كارول سماحة​ - منصور رحباني
مسرحية جبران والنبي وأدى فيها أغنية "وطني بيعرفني" التي أحدثت ترويجاً كبيرا للعمل عام 2005
2008 "عودة الفينيق" مع هبة طوجي - منصور الرحباني
2012 "أرض الغجر"مع غدي الرحباني​​​​​​
2016 "عنتر وعبلة" ومسرحية "الفارس"
مسرحية غنائية "الفارس" كلمات ​الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم​ حاكم دبي
"كل شي تغيّر ضد كل الحكام" عرضت على مسرح شاتو تريانو، من كلمات وألحان ​إيلي شويري

أعمال غسان صليبا في الدراما التلفزيونية
عشق غسان صليبا التمثيل بجميع أشكاله وأنواعه، وأتقن مفاتيحه والأهم إلتزامه في هذا المجال الى أبعد الحدود، إلا أنه حتى اليوم لم يوافق على أي ​عمل سينمائي​، على الرغم من أنه تلقى العديد من العروض المتنوعة لأدوار عديدة، فاكتفى بأن يمتلك المسرح بحضوره ويأسر المشاهد بإطلالته على الشاشة الصغيرة.
وقد شارك في مسلسل "وأشرقت الشمس"عام 2013 ، الذي تدور أحداثه في زمن الحكم العثماني، والصراع بين الشيخ (عبدالله سلامة)، ونسيبه الشيخ (خليل سلامة)، الذي ينتقل بعد عشرين عاما إلى (طلال إبن الشيخ عبدالله)، و(جلنار ابنة الشيخ خليل). قصة ثورة على التقاليد، بين حبّ ممنوع، زواج مرفوض، بين صبية فقيرة، وأحد الإقطاعيين.
العمل من تأليف الكاتبة ​منى طايع​، وإخراج ​شارل شلالا​، ومن بطولة غسان صليبا، ​رلى حمادة​، إلسي فرنيني، ​جوزيف بو نصار​، ​نهلة داوود​، نقولا دانييل، ختام اللحام، ​طوني مهنا​، ​يوسف الخال​، ​إيميه صياح​، جو طراد. بالإضافة الى مشاركته في مسلسل "أول نظرة"، الى جانب ​ريتا حرب​، وسام صليبا، ​جوي خوري​، مكرم الريس، ​إيلي شالوحي​، ​نوال كامل​، ​طوني عاد​، ​أنطوان بلابان​، من تألبيف ​كريستين بطرس​، وإخراج ​زهير قنوع​.

أهم أغنياتغسان صليبا
الى جانب المسرح والتمثيل، أصدر غسان صليبا العديد من الأغنيات المنفردة، منها "وطني بيعرفني"، "يا حلوة شعرك داري"، "بعيد الشر"، "لو في"، "وجه السعد"، "عنيدي"، "دوبني الهوا" مع إلياس وغسان و​جاد الرحباني​، "أول نظرة"، "عيونك جرحوني"، "ما إلنا ناصيب"، كما تعامل مع أهم الملحنين منهم ​نور الملاح​ بعنوان "وجه السعد"، فيلمون وهبي "كل الحلوين حرامية"، ​رفيق حبيقة​، ​ملحم بركات​. "يا أهل الأرض" من كلمات وألحان إيلي شويري، والتي أصبحت لاحقاً نشيداً، وأغانيه مع ​إلياس الرحباني​. كما أصبحت أغنية "لمعت ابواق الثورة" نشيداً للحرب.
وفي برنامج "ديو المشاهير" غنى مع إبنه وسام أغنية "وطني بيعرفني" مباشرة على المسرح، وقدما معاً أغنية ثانية بعنوان "مش عم بصدق حالي".
وفي 7 تموز/يوليو عام 2019، قدّم ريسيتالاً بعنوان "ضابط إيقاع الوطن"، مع مختارات وطنية بمشاركة الفنان ​ملحم زين​، وبالتعاون مع مهرجانات جونية الدولية.
كما أحيا العديد من الريسيتالات الدينية منها في مناسبة الإحتفال بتطويب ابونا ​يعقوب الكبوشي​ في 6 تموز 2008. ومناسبات أخرى قدم فيها صليبا أهم الريسيتالات الدينية والوطنية وآخرها مشاركته في عيد الجيش يوم 7 آب

عائلةغسان صليبا
غسان صليبا متزوج من السيدة تيري، وله إبنان هما وسام وزياد. وإشتهروسام صليبا،الذي يشبه والده الى حد كبير، وشق أيضاً طريقه في ​مجال التمثيل​، وجسد العديد من الأدوار البطولية في مسلسلات، بعد أن درس التمثيل في ​لوس أنجلوس​ وعمل في هوليوود.
وغسان صليبا بدوره دعم ولديه، إذ أشركهما في مسرحية "وقام في اليوم الثالث"، عندما كانا صغيرين. كما إستطاع أن ينمي مواهبهما وقدراتهما الفنية، ليصبح وسام قادراً على الغناء باللغتين الفرنسية والعربية، أما زياد فيكتب ويغني ويؤلف الألحان الأجنبية، وشارك أيضا زياد في مجال التمثيل في مسلسل "حبيبي اللدود"، بدور شقيق الممثل ​يورغو شلهوب​.
وكشفغسان صليباعن علاقته بإبنه زياد صليبا في فيديو كليب أغنيته "بعيد الشرّ"، إذ جسّد زياد دور الإبن المدمن على الكحول ووجه غسان رسالة من خلال أغنيته الى كل الأباء والأبناء، في خطوة منه للإضاءة على أهمية تضحية الأهل في سبيل أولادهم، وقدّم ديو مع إبنه وسام بعنوان "مش عم بصدق حالي".

خلاف غسان صليبا مع ملحم بركات؟
واجه غسان صليبا خلال عرض مسرحية "صيف 840" إشاعات كثيرة، تشير الى أن الرحابنة إستبدلوا الموسيقار الراحل ملحم بركات به، بعد عدم توصلهما الى إتفاق معه على الدور، وأن الدور كان مكتوب لملحم بركات.
وفي مقابلة تلفزيونية نفى صليبا هذا الموضوع، قائلاً: "حصل سوء تفاهم بين بركات وبين الرحابنة، لكن غير صحيح أنه استُبدل بي في مسرحية "صيف 840" ولم يحاربوه من خلالي. عندما لم يتّفقوا معه فكّروا بغسّان، وهذه كانت فرصة ذهبيّة بالنسبة إلي، وبحسب رأي النقّاد، شخصيّة "سيف البحر" كأنّها مكتوبة لي".
وأشار الى أنه يحب أعمال بركات، وتابع: "أحبّ صوته وألحانه، وأتمنّى أن يكون وفيّاً لمسرح الرحابنة الذي بدأ منه".

جوائز
حصل غسان صليبا على العديد من الجوائز، منها جائزة الموركس دور 3 مرات عن دوره المتميّز في مسلسل "وأشرقت الشمس" عام 2014، وجائزة البياف.
كما حصل أيصاً على جائزة أفضل مغني مسرحي عربي في الإمارات، لكنه لم يستطع تسلّمها لأنّه كان ملتزماً بعرض مسرحي.
ومن الجوائز المهمة التي حصدها، كانت جائزة سعيد عقل عام 2001.