أنعم الله عليه بخفة الظل، فكانت المفتاح الذي أدخله عالم الشهرة، وبات تحت الأضواء في الأعمال التمثيلية الناجحة أبرزها مع الفنان اللبناني ​زياد برجي​ والبرامج التلفزيونية آخرها برنامج "​بيت الكل​" وفي كل مرة يكون حضوره محبباً لدى الجمهور.
خاض مجال الغناء معتمداً على خفة ظله أيضاً فشارك في برنامج "​ديو المشاهير​" وأطلق أغنيتين هما "راسي بعلبكي" و"قلن ايه"، فأحبت الناس غناءه الخفيف القريب من القلب والذي يضيف أجواء من البهجة والرقص اللتين نحن في أمس الحاجة إليهما في حياتنا المليئة بالضغوطات.
شارك في أول بطولة تمثيلية له العام الماضي من خلال فيلم "​بلا هيبة​" والذي شاركته في بطولته الممثلة اللبنانية ستيفاني عطالله.
موقعنا كان له لقاءً مع عباس حيث حدثنا عن جديده، وكشف لنا عن الكثير من الأمور العائلية والعاطفية والمهنية في حياته.


هل هناك علاقة عاطفية بينك وبين الممثلة ستيفاني عطالله، أم أن الصور التي تجمعكما هي للترويج لعملكما معاً؟
للحقيقة "البنت بتجنن" وأي شاب يتمناها، وأتمنى ذلك، وفي حال قبلت فأنا جاهز (ضاحكاً).

ما هو العمل الجديد الذي تحضران له معاً اليوم؟
لدينا عمل جديد مع Rooftop، ومعنا فيه الممثل ​فؤاد يمين​، والعمل عبارة عن سيتكوم مؤلف من 15 حلقة، كوميدي جميل جداً يشبه الناس، وسيحمل عنوان "المفسد جعفر".

هل مازلتم تصورون برنامج "بيت الكل" مع الممثل ​عادل كرم​؟
لا، ولكن سنعود في شهر تشرين الثاني.

شاركت بدايةً في برنامج CHi.N.N، ولاحقاً إنطقلت للمشاركة مع الممثل عادل كرم، من أعطاك شهرة أكثر؟
بدايتي كانت في CHi.N.N مع ​سلام الزعتري​، وإستمريت معه لـ5 سنوات، كانت فقرتي تعتمد على VoxPop، وكانت نوعاً ما فكرة جديدة على الشاشات اللبنانية، وهذا ساعدني على الإختلاط مع الناس مباشرةً، والحمد لله أحبوني.
وبعدها إنتقلنا إلى الـLBCI لتقديم BBCHI، لكنه لم يأخذ الشهرة اللازمة التي كان حاصلاً عليها برنامج CHi.N.N، لأنتقل بعدها إلى الـMTV، والحمد لله كان عملا رائعا مع عادل كرم، وأيضاً في برنامج "ديو المشاهير".

هل تعتبر ​إيلي جلادة​ قلدك في هذا المجال؟
لست أنا من إخترع هذا الأمر، ويستطيع أي شخص أن يقوم به، ولكن كل شخص لديه طريقته الخاصة، ولا أحد يقلد الآخر، الفرق بيني وبين غيري أني كنت أذهب إلى الناس وأستدرجهم ليقولوا ما في قلوبهم.

قبل دخولك مجال التلفزيون ماذا كنت تعمل؟
أنا أعشق السيارت القديمة، فكنت أشتري هذه السيارات، وأقوم بتصليحها، وبعدها إما أبقيها لدي أو أبيعها.

برأيك، ما هو الأمر الذي جعلك تنجح؟ هل هو الكاريزما التي تمتلكها، أم لهجتك البعلبكية، أم عفويتك؟
لا أعتقد اللهجة، لأن هناك أشخاصاً كثيرين يتحدثون هذه اللهجة، أما بالنسبة للعفوية فقد تكون هي السبب، ولكن الأكيد هو دعاء والدتي لي، لأن دعواتها مستجابة.

إلى أية درجة أنت متعلق بوالدتك؟
كثيراً، فلا أعتقد أن هناك شخصاً إهتم بي ويحبني مثل والدتي، وأقله أن أرد لها هذا الجميل.

كم شقيق وشقيقة أنتم في العائلة؟
سبعة، خمس بنات في البداية، ولاحقاً شقيقي ثمّ أنا.

هل كانت والدتك موافقة على دخولك مجال الشهرة وهل دعمتك؟
هي عارضتني عندما تناولت موضوع الحشيشة، ولكن عندما أدركت أنني لا أروّج لها تقبلت الموضوع، وخلال مشاركتي في "ديو المشاهير" قالت لي إن صوتي ليس جميلاً أبداً فلماذا أشارك في البرنامج.

ماذا قدم لك "ديو المشاهير"؟
أعتقد أن نجاح أغنيتَي "راسي بعلبكي" و"قلن إيه" هو بسبب مشاركتي في البرنامج، خصوصاً أنني أقدم مونولوج، ولست فناناً يغني ويمتلك صوتاً جميلاً، بالإضافة إلى أن الجيل الجديد أحبني، إذ يبدو أن أذنه ليست طربية (ضاحكاً).

هل تحضر لعمل مسرحي، أم فقط في السينما والتلفزيون؟
أنا قدمت لغاية الآن أكثر من 500 Stand Up، وذلك منذ مشاركتي في CHi.N.N، مع ​جنيد زين الدين​ وسلام الزعتري وفؤاد يمين وغيرهم، وفي أكثر من بلد، منها كندا وأستراليا.

سلام الزعتري معروف بعمق تناوله للأمور السياسية وبكتابته عنها، هل تأثرت به من هذه الناحية؟ أم أنه جعلك تهتم بالأمور الوطنية فقط؟
من يريد التحدث في السياسة عليه أن يكون يفهم فيها، وأنا إذا أردت أن أتحدث عن هذا الشخص السياسي، عليّ أن أتحدث عن الآخر، وأنا لا أعرفهم جميعهم، ولهذا لا أتدخل بها.

كيف ترى الوضع حالياً في البلد، من دون كهرباء، و​فيروس كورونا​ وغيرهما من المشاكل؟
(يقول ضاحكاً) البلد تووووووت أختو.

من ينافسك؟ مثلاً ​ماريو باسيل​ أم عادل كرم؟
لا أحد.

أمل طالب تنافسك كونها تتحدث اللهجة البقاعية؟
كلا، وأنا لا أفكر بهذه الطريقة، فهناك عمل علينا القيام به، والمهم أن يحبه الجمهور.

هل الجماهيرية التي حققتها بعد فيلم "بلا هيبة" جعلتك تشعر بالغرور؟
محبة الناس هي التي تبقى للفنان، ولا أعتقد أنني في يوم من الأيام سأتكبر على أحد، فأنا مازلت لغاية الآن لا أسأل من يشاركني في العمل، بل سؤالي يكون إن كان العمل سيخرج بشكل جميل أو لا.

هل نجاحك في "بلا هيبة" جعلك تشعر بمسؤولية أكبر لناحية العمل التالي الذي ستقدمه؟
طبعاً، خصوصاً أنني أعمل مع شركة Falcon.

شركة Falcon يتعامل معها أيضاً الفنان زياد برجي، وأكثر أعمالك معه.
شاهدي أفلام زياد وتعرفين لوحدك نوعية عمل الشركة وما تقدمه.

بالنسبة لتشريع الحشيشة، برأيك هل سيتم تشريعها في لبنان وسيزيد عدد المدمنين عليها؟ أم أن ذلك هو فقط للأمور الطبية؟
القنب الهندي يختلف عن الذي يزرعونه في البقاع، وهو لا يُدخَّن، بل يتم وضعه في مصانع معيّنة لكي ينتج منه دواء، ولكي يقوموا بهذا الأمر هنا في لبنان أعتقد أنه بحاجة إلى معجزة حالياً.

حدثنا قليلاً عن مسلسلك "ولد وبنت" الذي عرض خلال رمضان الماضي على أحد التطبيقات.
المسلسل تمّ تصويره في دبي، وكانت حينها بداية إنتشار فيروس كورونا، وإجراءات الدولة هناك كانت متشددة جداً، وكنا نصوّر مثلاً من الساعة السابعة صباحاً ولغاية الساعة السابعة مساءً، وكان الأمر متعباً، خصوصاً أننا كنا نصور عملاً كوميدياً يتطلب جواً معيّناً مريحاً.
العمل كان يضم عدداً من الممثلين المهمين، منهم ختام اللحام، كما ضمّ ممثلين من مختلف البلدان العربية، منها السعودية والأردن ومصر وتونس.

هل تتابع برنامج ​هشام حداد​ أو البرامج المنافسة لكم؟
لا أعتبرها برامج منافسة لنا، فأنا أتابع كل شيء.

ما رأيك بهشام حداد في Stand Up Comedy؟
هو قوي جداً، وكذلك ماريو باسيل ونمر بو نصار وشادي مارون، فأنا أشاهد الجميع، وأفضل العمل مع الجميع، ولا أفكر بأنني أريد أن أكون أفضل من هذا أو ذاك، بل المهم لي أن يكون العمل جميلاً وأن يحبه الجمهور.

هل هناك من أعمال جديدة لك عدا عن العمل مع ستيفاني عطالله؟
أنا حالياً بعيد قليلاً عن المسرح خوفاً من فيروس كورونا، كما أنني أتلقى الكثير من الدعوات لحضور أعراس، وأيضاً أعتذر لنفس السبب.
لدي فيلم جديد مع Falcon، بالمشاركة مع الممثل فؤاد يمين، الإسم لم يحدد بعد، قد يكون "الوصية" أو "الورتة". وأيضاً لدي سيتكوم جديد خارج لبنان.

السؤال الذي يهم كل المعجبات، متى ستتزوج؟
(يقول ضاحكاً)، عندما يعود الدولار إلى الـ1500 ليرة.

هل هناك من حب في حياتك؟
هيك وهيك.

هذا يعني نعم؟ هل هي من الوسط الفني أم من خارجه؟
لا أتخيل أن تكون حبيبتي من الوسط الفني، لأنه عندها ستكون خلافاتنا كثيرة.