نشرت الإعلامية اللبنانية ​يمنى شري​ على صفحتها على أحد مواقع التوصل الإجتماعي رسالة وصلتها تعرض عليها كتابة منشورات على صفحتها مقابل 800 دولار أميركي، وعلّقت يمنى:"عم ينعرض عليي المال لنشر مقال،تويت،رأي،أفكار مش لإلي!!هيك ببلش الإعلام المأجور!! ٣٢٠٠د بالشهر بتعرفو قديه عاللبناني هلق؟عم نتعرض للبيع والشراء إعلاميا!! قلمنا صوتنا صورتنا عم يتعرضوا للبيع مستغلين الوضع الاقتصادي المأزوم! الاعلام ووسائل التواصل الإجتماعي في خطر !!نحنا مش للبيع!"
واعادت بدورها الفنانة اللبنانية ​كارول سماحة​ نشر ما أوردته يمنى، وعلّقت:"تقريبا صاروا معروفين مين من الإعلاميين والإعلاميات اللي عم يقبضوا حق البوست! طريقة الكتابة التحريضية وأيضا بث الإشاعات المبرمجة والمركزة عم يفضحن واحد ورا التانية! تحية لصدقك يمنى شري ولوفائك لوطنك لبنان ولمهنتك"، وأرفقت كارول وسمين هما "خائنون من بلادي" و"الاعلام رساله وليس مكب زباله".