يعرض للممثل ​محمد عبد الرحمن​ حالياً مسلسل "​الشركة الألمانية لمكافحة الخوارق: جمجوم و بم بم​" على إحدى المنصات الإلكترونية الشهيرة، وتشاركه في بطولته مجموعة كبيرة من النجوم وهم ​محمد سلام​ وميرنا جميل و​أحمد السعدني​ ومحمد محمود وغيرهم، الى جانب مجموعة من ضيوف الشرف، من تأليف مصطفى صقر، محمد عز، كريم يوسف، إبراهيم خطاب، وإخراج ​إسلام خيري​.
وعلى الرغم من عرض العمل على منصة إلكترونية، إلا أنه كان حديث رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وحقق نجاحاً كبيراً، وأُعجب الجمهور بالتوليفة الكوميدية التي يقدمها محمد عبد الرحمن ومن معه خلال 15 حلقة.
محمد عبد الرحمن في حواره لـ"الفن"، تحدث عن كواليس تحضيره للعمل والصعوبات التي واجهته، كما كشف لنا عن تفاصيل أحدث أعماله الجديدة.

في البداية ماذا عن ردود الفعل التي وصلتك عن العمل؟
بذلنا جهداً كبيراً في العمل، والنجاح من عند الله، وأنا سعيد بردود فعل الجمهور على العمل، وإشادتهم، عبر مواقع التواصل الإجتماعي، بكل المتواجدين فيه، فالجمهور قال كلمته في المسلسل، وهذا يفرحنا كثيراً.

كيف رأيت عرض العمل على منصة إلكترونية؟
مؤخراً أغلب المسلسلات الناجحة عرضت على المنصات الإلكترونية سواء كان في مصر أو في العالم، فعدد كبير من الجمهور مهتم بهذه المنصات، ويتابعون بشغف ما تقدمه لهم.

هل واجهتكم صعوبات، خصوصاً في ظل انتشار ​فيروس كورونا​؟
بالفعل المسلسل صعب، وفيروس كورونا جعلنا نقلل أعداد بعض التجمعات، إلى جانب أن المسلسل فكرته جديدة، فكان يحتاج جهداً كبيراً من كل المتواجدين فيه كي يخرج بصورة عمل ينال إعجاب الجمهور، وكل فريق العمل كان يشعر بالمسؤولية.

ماذا عن ظهور عدد من ضيوف الشرف في العمل؟
سعيد جداً بحضورهم، وكانوا إضافة للعمل، خصوصاً أن كل من ظهروا في المسلسل هم نجوم كوميديا ولهم أسلوب خاص، فتشرفنا بوجودهم معنا.

هل كان هناك إعتماد كبير على الغرافيك في العمل؟
بالفعل بنسبة كبيرة إستعنا بالغرافيك، وهناك بعض الاشياء أخذت وقتاً لتحضيرها، وأخرى إنتهت سريعاً.

المسلسل يشهد آخر ظهور للممثلة الراحلة ​رجاء الجداوي​، حدثنا عن العمل معها.
أحببت العمل معها كثيرا، وكل من يعمل معها يحبها، فهي تتقن عملها وتحترم الجميع، وتجبر بخاطر كل من حولها، فهي كانت ملاكاً كما يصفونها، وكانت تلتزم جداً بأوقات عملها، رحمها الله.

قدمت العديد من الأعمال الكوميدية، من هو الممثل الذي شعرت معه بأنكما ثنائي جيد؟
الأمر ليس مرتبطاً بفكرة ثنائي، هو كيمياء خاصة، ومعظم من عملت معهم كان بيننا كيمياء خاصة، وأحببت التواجد معهم، سواء كان محمد إمام أو أحمد فهمي وغيرهما، بالاضافة إلى أبناء مسرح مصر، سواء كان ​علي ربيع​ أو حمدي الميرغني وغيرهما.

ماذا عن الارتجال في المسلسل؟
ما دام الارتجال في اطار الفكرة ومتماشياً مع المشهد والموضوع فلمَ لا؟ ودائما ان كان لدينا شيء نريد إضافته نتناقش فيه سوياً، واذا كان مناسباً نأخذ به، فالمهم في النهاية أن يخرج العمل بشكل جيد، لذلك النقاش هو مهم لأننا فريق عمل واحد.

ما مدى إرتباطك بوسائل التواصل الاجتماعي؟
أتابع الأمر بشكل خفيف وليس لفترات طويلة، خصوصاً أنني مهتم بالتواجد لأكثر وقت ممكن مع عائلتي، ولكن لا يمكننا ان ننفصل عن السوشيال ميديا بشكل كامل.

ماذا عن تحضيراتك للفترة المقبلة؟
أحضر حالياً فيلم "الخطة العامية" مع الممثل علي ربيع، كما انني اتواجد كضيف شرف مع الفنان ​تامر حسني​ في فيلم "​مش أنا​"، وأنا سعيد جدا بهذا التواجد، وحينما هاتفني تامر لم أتردد في القبول، كما أن هناك بعض الأعمال التي تعاقدت عليها، ولكن لن أعلن عنها الآن، سأنتظر الوقت المناسب، وأغلبها سينمائية، ولكن بسبب فيروس كورونا والظروف التي نمر بها تسير الأمور ببطء.

هل من الممكن أن نرى أياً من تلك الأعمال على منصات إلكترونية؟
لمَ لا؟ ولكن حتى الآن لا يوجد شيء واضح، فالأمر يتم تحديده بعدما ننتهي من العمل ونجلس مع شركات الانتاج، ونرى الشيء المناسب ونفعله.