لايزال ​محمد وزيري​ مدير أعمال الفنانة اللبنانية ​هيفا وهبي​ السابق، موقوفاً ويخضع للتحقيق في التهم الموجهة له من وهبي بالنصب والإحتيال عليها.
ومن هنا قرر قاضي المعارضات بمحكمة 6 أكتوبر، اليوم السبت، تجديد حبس وزيري، 15 يومًا على ذمة التحقيق، في اتهامه بالنصب على وهبي بمبلغ 63 مليون جنيه.
وكانت سربت بعض وسائل الاعلام مؤخراً وثيقة زواج وهبي ووزيري، مشككة بكلام هيفا عن وزيري في تصريحاتها السابقة، ليتضح بعدها ان هذا العقد مزور، حسب تصريحات محامي هيفا الأستاذ ياسر قنطوش.
وتقدمت هيفا بطلب للنائب العام المصري، بحظر النشر في ما يتعلق بالقضايا الخاصة بينها وبين مدير أعمالها السابق محمد وزيري، وحرر قنطوش محضرًا ضد إحدى الصحف التي نشرت قسيمة زواج مزورة لمحمد وزيري من هيفا بتاريخ 23 آذار/مارس 2017 وبمهر ألف جنيه، مؤكدا أن عقد الزواج المنتشر مزور، وتابع متسائلاً "ولو كان معه منذ البداية لماذا لم يقدمه في المحكمة؟".