ضجة كبيرة أثارتها الممثلة المصرية ​شيري مجدي​، وذلك بعد ظهورها في مقطع فيديو نشرته عبر صفحتها الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي بدت فيه منهارة وتتحدث عن إستيائها من وضعها المعيشي بسبب قلة العمل، مشيرةً إلى أن فكرة الإنتحار تراودها.
وقالت:"منذ أربعة أشهر في ضيقة كبيرة، ولا يوجد شغل وكل الذين طلبت مساعدتهم لم يستجيبوا"، مضيفة: "أنا يتيمة الأب والأم، وأعيش بمفردي ولا أحد يقف إلى جواري. كنت أفكر في الانتحار لكن لا أريد أن أموت بهذه الطريقة، ليس أمامي حلول، لم أؤذ أحداً في حياتي، وأتمنى ممن يريد مساعدتي ألا يجعلني أشعر أنني قليلة".
وعادت وحذفت مجدي الفيديو، موجهةً الشكر لكل من إتصل للإطمئنان عليها، مشيرةً إلى أن نشرها لهذا الفيديو كان في لحظة ضعف.
ويشار إلى أنها هذه ليست المرة الأولى التي تثير فيها مجدي هذا الجدل، إذ أنها كانت طرحت العديد من الأسئلة عن محاولتها الإنتحار سابقاً، وذلك بعد كتابتها رسالة قالت فيها:"حتى الموت فشلت فيه، حتى أمنية اني اكون مش موجودة مش عايزة تتحقق".