كُثر من النجوم العالميين الذين أعربوا عن دعمهم ووقوفهم وتعاطفهم مع الشعب اللبناني، بعد كارثة ​إنفجار مرفأ بيروت​ يوم الثلاثاء الماضي، والذي أُعتبر ثاني أكبر إنفجار بعد قنبلة "هيروشيما" النووية التي حصلت في اليابان.
ومن هنا، أعلن النجم العالمي ​ذا ويكند​عن تبرعه بمبلغ 300 ألف دولار، ستقدم لعدة جمعيات لبنانية بينهم "الصليب الاحمر اللبناني" ومركز سرطان الأطفال.
وعلّقت ملكة جمال أميركا السابقة ​ريما فقيه​ على مبادرة ذا ويكند هذه تجاه الشعب اللبناني، قائلةً:"أشكرك من أعماق قلبي على مبلغ 300 ألف دولار الذي تبرعت به للتو للبنان، من الصعب العثور على الكلمات لوصف الشخص الرائع الذي أنت عليه حقًا، لديك قلب من ذهب، ابننا محظوظ أن تكون عرابه".
وبدوره علّق النجم العالمي ​مساري​، قائلاً:"أرجو أن تنضموا إليّ في شكرtheweeknd على هذه المساهمة السخية والمدروسة لقضيتنا - يعيش شعب لبنان، ننتصر وسننتصر إن شاء الله".