بعد حوالى العام والنصف على زواجهما، إنفصل الفنان المصري ​محمد رشاد​ عن زوجته الإعلامية المصرية ​مي حلمي​، وذلك في سرية تامة منذ بضعة أيام.
ولاحظ المتابعون أن رشاد إلغاء متابعة حلمي عبر صفحته الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي، كما حذف كل الصور التى تجمعهما معاً منذ تعارفهما، في حين لا تزال مي تحتفظ بصورها مع رشاد.
وفي أول تعليق له على إنفصالهما، نشر رشاد عبر خاصية القصص المصورة، صورة سوداء كتب فيها:"أنت تريد وأنا أريد والله يفعل ما يريد".
وبدورها نشرت مي عبر صفحتها الخاصة صورة لها ظهرت فيها مرتديةً فستاناً أسود، فيما لاحظ المتابعون أن لا ترتدي خاتم الزواج، وإكتفت بالتعلق واضعةً قلب باللون الأسود.