نعى الفنان المخرج اللبناني ​جاد شويري​ السوريين ضحايا ​إنفجار المرفأ​ في بيروت الذي حصل يوم الثلاثاء 4 آب/أغسطس، والذي أودى بحياة الكثير من الضحايا وأدى إلى إصابة حوالى 6000 شخص وعدد من المفقودين.
فكتب جاد على صفحته على أحد مواقع التواصل الإجتماعي :"43 سوري ماتوا بالإنفجار.يعني ربع المجموع.دفنوا واتالموا اهاليهم بصمت!ليش؟؟؟هول بحبوا لبنان واشرف واكتر انسانية من كل اللي بالسلطة!الرحمة، الحب..والتضامن مع أهاليهم".
وأمل جاد أن لا يتهمه أحد بالمجاملة في هذا الموضوع، إذ أرفق تعليقاً :"اوعى اسمع اي حدا عم بقلي حاج اتبيض وج يا بلا ضمير".