بعد الهجوم الذي شنه الممثل المصري ​أحمد فلوكس​ على الفنانين بسبب عدم تقديمهم المساعدة لليوتيوبر مصطفى الحفناوي الذي توفي إثر تعرضه لجلطة في المخ بعد ان طالب ايضا بتأمين علاجه لكن لم يزره اي فنان سوى تامر حسني. وقال احمد فلوكس انه استغرب ان النقيب ​هاني شاكر​ لم يعرفه الا بعد وفاته، مشيرا بطريقة او بأخرى الى انه قصّر في واجباته، وعلى الرغم من ان فلوكس اعتذر، الا انه حسب جريدة "الوطن" فإن هاني شاكر لم يقبل اعتذاره وقال :"لا اقبل اعتذاره ولا عايز اكلمه ولا اقبل بهذه النوعية من التعامل".