طرحت الشركة المنتجة للمسلسل التركي "رامو" الإعلان الدعائي للجزء الثاني له، وقد سيطر عليه طابع الأكشن، اذ ظهر فيه بطله الممثل التركي ​مراد يلدريم​ في السجن، وفي بعض اللقطات ظهر بشجار قوي مع أحد الأشخاص، ولاقى الإعلان رواجا كبيرا بين الجمهور الذين عبّروا عن تشوّقهم لمشاهدة الجزء الثاني.
الجدير ذكره انه كانت طرأت تغييرات كثيرة على مسلسل "رامو" من دون معرفة الاسباب.
فإنتقلت القصة من أضنة الى اسطنبول، وثم انفصال الكاتب يلماز شاهين والمخرج ياغيز الب. وانفصال البعض من ممثلي المسلسل، وانضمام ممثلين جُدد.