هاجم الفنان المصري ​أحمد فلوكس​ الفنانين ونقيب الموسيقيين في مصر الفنان ​هاني شاكر​ بسبب الراحل مصطفى حفناوي الذي طالب عدة مرات بمساعدة لحصوله على علاج لكن لم يزره سوى الفنان المصري تامر حسني، وقال: “أبويا علمني مغلطش في حد كبير، وأنا معرفش مصطفى حفناوي، ولكن متابع حالته من عدة أيام، محدش زاره غير تامر حسني لأن تامر راجل، بقاله 7 أيام بيناشد عايز يتعالج، مسمعناش عن اللي كتبوا عنه في طبق اليوم، دلوقتي كله الله يرحمه، كله بما فيهم الأستاذ الفاضل الكبير هاني شاكر، اللي قال أنا معرفوش بس قلبي وجعني، طب قلبك موجعكش وهو مش لاقي مستشفى تستقبله وهو عنده جلطة في مخه؟؟”.
وأضاف: “اتقوا الله كفاية متاجرة بالبني آدمين، كفاية، إيه دا إيه دا، ما كان بقاله 6 أيام مش لاقي حد يعالجه أو يساعده، اللي عرف الناس القصة لما تامر حسني راح زاره، دلوقتي بقى كله فاكره، أستاذ هاني شاكر هو تامر حسني النقيب ولا أنت، اتقوا الله، انتو بتاجروا بموت بني آدم، دا شاب وصغير، الناس اللي كاتبين الله يرحمه الفنانين والفنانات والمنتجين كنتوا فين وهو يوتيوبر وكان عايز يمثل، وهو بيروح من الكرفان دا للكرفان دا وعايز يمثل، مخلتهوش يمثل ولا يبقى فنان ليه”.
وتابع: “ولا لما مات افتكرتوه، إيه دا، طيب مش انتو زعلانين عليه، أنا بطالب كل اللي كتب الله يرحمه إنه يروح يبني جامع باسمه مدام انتو رجالة أوي كدا، احنا في زمن غريب”.
بعد هذا الهجوم نشر أحمد فلوكس مقطع فيديو قصير له اعتذر فيه للفنان هاني شاكر، لافتًا إلى أنه لم يكن يقصد ما قال، ولكنه ألقى اللوم على كل من نعى مصطفى حفناوي ولكنهم لم يعرفونه. وأكد فلوكس، أن الفنان هاني شاكر قامة كبيرة، وصديق لوالده، وهو يكن له كل احترام وتقدير.