تشارك الفنانة العراقية ​رحمة رياض​ متابعيها عبر حسابها على مواقع التواصل الإجتماعي بما تفكّ{ به أثناء قضائها الحجر المنزلي في ظل تفشي فيروس كورونا في العالم وآخر ما كتبته رحمة رياض لمتابعيها عبارة جاء فيها: "منصتي الحرّه، أكتب هُنا ما أشعر به و ما أفكر به بلا قيود ولا حواجز .. ما نعيشه الآن هو أبشع وأخطر مخاوف الحياة، نحن جزء من كل خريطة عربيه و جزء من معاناة الحروب التي يعيشها عالمنا، فهل نحن نحمل نصف مسؤولية ما يحصل بنا ؟"