توفي نجم السوشيال ميديا المصري ​مصطفى حفناوي​ عن عمر الـ25 عاماً، بعد تدهور حالته الصحية مؤخراً نتيجة إصابته بنزيف في المخ، ودخوله المستشفى في غيبوبة.
وكان حفناوي يقدم فيديوهات ساخرة على السوشال ميديا، ويبلغ عدد المتابعين عبر صفحته الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي أكثر من مليون متابع.
وفي عام 2017 احتفل الفنان المصري ​تامر حسني​ معه بعيد ميلاد حفناوي، واستضافه في موقع تصوير أحد أعماله الفنية، والتقط معه صورًا تذكارية، كما زاره الفنان في المستشفى واطمأن عليه، وطالب الجمهور بالدعاء له.
وبعد إعلان وفاته، عمد عدد من النجوم المصريين إلى نعيه، بينهم الممثلة المصرية ​رانيا يوسف​ التي نشرت صورته عبر صفحتها الخاصة وقالت:"إنا لله وإنا إليه راجعون وفاه مصطفى حفناوي ربنا يصبر أهلك و والدتك، ادعوله بالرحمه والمغفره".