توفيت ال​إعلام​ية المصرية ​رانيا أبو زيد​ بعد تعرضها لأزمة قلبية مفاجئة مساء الأحد. هذا الخبر الذي صدم زملائها سارعوا الى نعيها بكلمات مؤثرة اضافة الى الدعاء لها بالرحمة والمغفرة.
وكانت رانيا تعمل في مبنى الإذاعة والتلفزيون المصري وتحديدًا في إذاعة الأغاني، قبل ان تقرر العودة الى منزلها عقب شعورها بالإرهاق فعانت من أزمة قلبية انهت حياتها بعد ساعات قليلة على حدوثها.
يذكر ان رانيا أطلت على إذاعة الأغاني يوم الجمعة، الا أنها تواصلت مع فريق عملها واعتذرت عن العمل يوم السبت فقط وتفاجؤوا بوفاتها الأحد.