أكدت الممثلة السورية ​جيني إسبر​ لموقع "الفن" أن الصدمة كبيرة جداً رقم مرور عدة أيام على فاجعة تفجير مرفأ بيروت.
وقالت: إن بيروت في القلب والروح، لا يمكن لها أن تهتز مهما أصابها، لأنها مدينة الحب والجمال.
وأشارت إلى أن كثير من السوريين قضوا أوقاتاً جميلة في بيروت، كما اللبنانيين الذين قضوا أيضاً الأوقات نفسها في دمشق، وبالتالي فإن المدينتين مرتبطتان ببعضهما البعض.
وأضافت أن القدر كتب على هذه المنطقة الشقى والتعب والتعتير، وكأنها وحدها تكّفر عن ذوب باقي بلدان الكرة الأرضية. لكن الحمد لله وشدة وتزول إن شاء الله.