استرجع الممثل المصري ​علي منصور​ ذكرياته عندما شارك في مسلسل "سرايا عابدين" للتأكيد على أنه يعتبر نفسه محظوظا للعمل مع الممثلة يسرا.
وقال انه جسد وقتها شخصية "مصور فرنسي" جاء إلى مصر لإلتقاط أول صورة داخل البلد، وكانت وقتها لعائلة الخديوي إسماعيل (قصي خولي) والوالدة باشا (يسرا) داخل حديقة قصر عابدين وسط إستغراب ودهشة العائلة والعاملين في القصر حول كيفية إلتقاط الصور.
وقال علي منصور :"عندما لمست وجه (يسرا) الوالدة باشا لضبطه باتجاه الكاميرا قبل اتخاذ الصورة وبختني (ضمن احداث العمل) اذ اعتبرت انها وقاحة .. فكيف لي ان المس وجه ملكة وهذا التصرف يعد قلة ذوق وتعدي على الاتيكيت".