كشفت معلومات خاصة لموقع "الفن" أن الفنانة اللبنانية هيفا وهبي، وبعد سماعها بخبر تضرر منزلها في محيط منطقة ستاركو في بيروت، نتيجة الإنفجار الضخم الذي وقع في مرفأ بيروت، توجهت الى المنزل بعد أن كانت تصوّر مشاهد من مسلسل "​أسود فاتح​" في منطقة برمانا، وقد علمت أن مدبرة منزلها أُصيبت بفعل تساقط الزجاج عليها، ونُقلت الى المستشفى لإسعافها.
هيفا إضطرت للنوم في غرفة أخرى غير غرفة نومها، بفعل الضرر الذي لحق بالغرفة نتيجة ضغط الإنفجار، وقد باشرت في اليوم التالي وبتكليف من فريق متخصص، بتقييم الأضرار، بهدف المباشرة بالتصليحات في عدد من الغرف المتضررة، وتفيد المعلومات أن التصليحات تتطلب بعض الوقت لإنجازها بالكامل.