ذكرت معلومات صحفية أن مراسل قناة "​الجديد​" ​حسان الرفاعي​ بوضع صحي حرج، بعد إصابته بالإنفجار الضخم الذي وقع قبل يومين في ​مرفأ بيروت​، وذلك خلال قيامه بواجبه المهني في تغطية الحريق، الذي شبّ قبل وقوع الإنفجار الضخم.
كما أشارت المعلومات الى أن عناصر الدفاع المدني وجدته تحت الركام وأنقذته، ونُقل الى أحد المستشفيات في بيروت وهو بحالة حرجة، بعد تعرّضه لإصابات بليغة في الرأس.
وتناقل المتابعون هذه المعلومات عبر مواقع التواصل الإجتماعي، وتمنوا لحسان الشفاء العاجل، ودعوا الى الصلات من أجله.
من جهته، علّق الصحافي ​رامز القاضي​، زميل حسان في القناة، مشيراً الى أن حسان نجا من هذا الإنفجار، وكتب: "بقولوا الضربة على الراس بتطوش بس الضربة على راسك رفيق رح تقويك وترجعك قريباً بيناتنا .. حمدالله عسلامتك حسان أنت وزميلنا المصور جهاد زهري".