تضامن عالمي واسع مع لبنان وشعبه بعد الكارثة التي ألمت به يوم أمس، بسبب إنفجار ضخم لمواد (كيماوية) شديدة الإشتعال كانت مخزنة في أحد عنابر مرفأ العاصمة، وأدى إلى عدد كبير من الضحايا والجرحى والمفقودين الذي لا يزال بعضهم حتى الآن تحت الأنقاض.
ومن هنا، قامت عدد من الدول الصديقة للبنان، بالتعبير عن تضامنها معه على طريقتها الخاصة، بإضاءة العلم اللبناني على أهم معالمها التاريخية، وهي مصر الذي أضاءت إحدى أهراماتها، دبي التي أضاءة برج خليفة، تونس التي أضاءت شارع الحبيب بورقيبة، و​فرنسا​ التي أضاءت برج إيفل.