بعد إهانة أحد الأشخاص لها ولوالدتها، وهو الامر الذي أثار حفيظة زوجها والضغط عليها من أجل إعتزال السوشيال ميديا بحسب قولها، نشرت الفاشينيستا الكويتية ​سارة الكندري​ مقطع فيديو عبر صفحتها الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي، ظهرت فيه متأثرةً وهي تبكي معلنةً إعتزالها بسبب ضغوطات زوجها عليها.
يذكر أن النيابة العامة في دولة الكويت، قد أخلت سبيل الكندري وزوجها أحمد العنزي بكفالة 500 دينار، في نهاية شهر يناير الماضي، وذلك بعد القبض عليهما على خلفية اتهامهما بمخالفة الآداب العامة، وتعمدهما استفزاز الجمهور بعد نشرهما فيديو وصفه البعض بـ"غير الأخلاقي".