بعد الضجة الكبيرة التي أثيرت يوم أمس بسبب الحديث عن إنتظار الممثلة التركية الكوميدية ​جوبسي أوزاي​ طفلها الأول من زوجها النجم التركي ​باريش أردوتش​، وهو الخبر الذي أتى بعد أيام على إحتفالهما بزفافهما بشكل مفاجئ، مما دفع البعض إلى القول أن حملها كان الدافع لهما للإسراع في الزواج، خرجت أوزاي عن صمتها لتنفي الموضوع تماماً.
ونقل عنها موقع "خبر تورك" التركي قائلاً :"تم التواصل مع جوبسي اوزاي وقالت انها تريد وتتمنى ان تصبح أماً في أسرع وقت ممكن، لكنها الآن ليست حامل".