كشف ​مالك أوباما​ الأخ غير الشقيق للرئيس الأمريكي السابق ​باراك أوباما​ عن رأيه فيه والمفاجأة كانت انه ليس إيجابي فقال لصحيفة ”نيويورك بوست“ عبر سكايب من منزله في كينيا "إن باراك أوباما أصبح غنيًا ثم أصبح متكبرًا“. وأضاف "ان شقيقه من الاشخاص الذين يحبون ان يقدسهم الناس لذلك فهو يدعم يدعم الرئيس الأمريكي الحالي دونالد ترامب بنسبة 110% ، لأنه ليس مزيفًا، كما أنه جريء ولا يخاف“.
ويحمل مالك أوباما الجنسيتين الأمريكية والكينية قد قضى 22 عامًا وهو يعد كتابه الجديد الذي يتكون من 435 صفحة، وطرحه لأول مرة على أمازون في 11 يوليو/ تموز.
يُذكر أن مالك وباراك أوباما من نفس الأب باراك "حسين أوباما الأب"، الذي توفي في حادث سيارة العام 1982.
والتقى الأخوان غير الشقيقين لأول مرة في عام 1985، عندما كان باراك يبلغ من العمر 24 عامًا وأصبح لديهما علاقة وثيقة لسنوات، إلا أنها توترت بعد انتخابه رئيسا لجمهورية الولايات المتحدة الأميركية.