احتفل لبنان في الأوّل من آب بالعيد الـ75 للمؤسّسة العسكرية التي نفتخر بها، وبهذه المناسبة عبرت الممثلة اللبنانية ​لورين قديح​ عن حبها للجيش بقدر حبها لشقيقها شهيد ​الجيش اللبناني​.
فاستذكرت لورين لحظة تلقيها ووالدتها خبر استشهاد شقيقها، فكتبت على صفحتها :"يومتها بيوصل جيب للشرطة العسكرية ما لحقّوا يحكوا، من العيون فهمنا انو يلي راح ما رح يرجع، الماما بتوقع، انا بْدَحبي عالدرج عم فتّش عليه قهرتي كل هالعمر انو ما كنت اتذكر اذا باسني قبل ما يفل. شو ما عملت ما رح اعمل شي اهم من انّي اخت شهيد، وبحبك متل خيّي هالقدّ".