لم يتمكن أي موضوع إجتماعي أو حياتي أو حتى عائلي خاص، من منافسة الرومانسية لدى الجمهور، خصوصاً جمهور لبنان والعالم العربي المعروف بإنجذابه للمواضيع الرومانسية، وهذا ما تثبته الارقام الحقيقية على المشاهدات لأهم النجمات في لبنان والعالم العربي.
وان اردنا اثبات ذلك بالاسماء ونستشهد ببعض أعلى الارقام على يوتيوب (والاختيار عشوائي لا يقلل من قيمة نجمات غير مذكورات في مقالنا هذا)، نجد أن الفنانة اللبنانية ​إليسا​ مثلا التي عرفت بملكة الاحساس، لم تتمكن اغنياتها التي تتناول حياتها او شخصيتها أو صفاتها، منافسة أغنياتها الرومانسية ، فتحتل أغنية "مكتوبة ليك" المرتبة الاولى بين كل أغنياتها من حيث عدد المشاهدات، ووصلت إلى ما يقارب 150 مليون مشاهدة، تنافسها أغنية رومانسية أخرى لإليسا وهي "حالة حب" بـ 121 مليون، وذلك رغم ان إليسا قدمت ايضا اغنيات إجتماعية وجددت أغنيات لكبار النجوم.
أيضاً الفنانة المصرية ​شيرين عبد الوهاب​ التي عشقها الناس بإحساسها العظيم، تحتل اغنيتها الرومانسية "مشاعر" المرتبة الاولى بأرشيفها الغنائي الكبير، ووصلت الأغنية إلى 200 مليون مستمع، مما جعل شيرين تكتب على صفحتها على أحد مواقع التواصل الإجتماعي خصيصا لهذه الاغنية قائلة :"النهاردة واحدة من أقرب الأغاني لقلبي وصلت ل٢٠٠ مليون مشاهدة. وكل ده بسببكم وبسبب دعمكم ليا ولكل أغنية بقدمها ليكم من قلبي وبتوصل لقلوبكم. شكراً ليكم".
ورغم أن الفنانة اللبنانية ​نانسي عجرم​ قدمت الكثير من الاغنيات الايقاعية الراقصة والناجحة، الا ان أغنية "عم بتعلق فيك" تحتل المرتبة الاولى بين أغنياتها بأكثر من 100 مليون مشاهدة.
كذلك الفنانة السورية ​أصالة​ نصري التي تعتبر من أنجح الفنانات، والتي قدمت مواضيع عديدة في الغناء، تثبت أغنياتها الرومانسية أنها الافضل بالنسبة للناس، فأكثر أغنياتها نجاحا هي "ذاك الغبي" و"خانات الذكريات" و"60 دقيقة حياة"، وكلها أغنيات مفعمة بالحب والرومانسية.
وأشهر أغنية رومانسية للفنانة اللبنانية يارا هي "ما بعرف"، والتي جعلتها أولى الفنانات اللبنانيات اللواتي يتخطين 100 مليون مشاهدة، ووصلت الأغنية اليوم الى 181 مليون مشاهدة، وهي من أنجح الأغنيات اللبنانية في لبنان والوطن العربي على الإطلاق.
هؤلاء النجمات وغيرهن من الفنانات والفنانين يقدمون دائما أفكاراً جديدة للاستمرار، وللوصول إلى قلب الجمهور، الا أن الحب دائماً ينتصر.