أصبح الممثل المصري ​ياسر جلال​ مهدد بالغياب عن دراما ​رمضان​ عام 2021، للمرة الأولى منذ 4 سنوات، بعد توقف تصوير مسلسل "​خالد بن الوليد​"، وتأجيله لأجل غير مسمى، بسبب صعوبته وحاجته الى التحضيرات والديكورات والملابس، بالإضافة الى وقت طويل من أجل تنفيذه.
وعلم موقع "الفن" أنه رغم توقف المسلسل في وقت مبكر، إلا أن مسألة عثور جلال على سيناريو آخر، من أجل تقديمه في رمضان المقبل أصبح صعباً، في حين أنه لم يستقر بشكل نهائي على التواجد في رمضان المقبل من عدمه حتى الان، لكنه ينتظر بعد عيد الأضحى المقبل لتحديد موقفه بشكل نهائي، من التواجد في رمضان.
يُذكر أن جلال تواجد في دراما رمضان خلال السنوات الأخيرة، وتحديداً منذ إسناد له دور البطولة المطلقة، وقدّم مسلسلات "​ظل الرئيس​" عام 2018، "رحيم" عام 2019، "​لمس أكتاف​" عام 2019، و"​الفتوة​" عام 2020.