إستمعت المحكمة العليا في لندن إلى أقوال الممثلة الأميركية ​آمبر هيرد​ يوم الإثنين في إطار دعوى التشهير التي رفعها زوجها السابق النجم ​جوني ديب​ على مؤسسة نيوز غروب نيوسبيبرز، التي تنشر صحيفة ذا صن، بسبب مقال نشرته عام 2018 وصفته فيه بأنه يضرب زوجته.
آمبر قالت :"كانت بعض الحوادث شديدة لدرجة أنني كنت خائفة من أن يقتلني إما عن قصد أو إذا فقد السيطرة على نفسه وتمادى. لقد هدد بقتلي مرات عديدة، وخصوصاً في نهاية علاقتنا".
كما كشفت أن ديب كان ينعتها بالعاهرة، وهو مهووس بمظهرها ويقول لها إنها "مجنونة بالشهرة" إذا ارتدت بعض الملابس.
وأضافت أن اعتداءات ديب عليها تضمنت الاعتداءات الجسدية اللكم والصفع والركل والخنق ورشقها بأشياء بينها القوارير الزجاجية، وجرها من شعرها، ودفعها إلى الأرض.