بعد الجدل الكبير الذي أثارته الفاشينيستا الكويتية ​روان بن حسين​بإعلانها إنفصالها عن زوجها رجل الأعمال الليبي ​يوسف المقريف​ بسبب خيانته لها مع نساء كثيرات، ومنهن قاصرات، ونقله لها عدوى جنسية خطيرة، بحسب قولها، عادت وأثارت بن حسين جدلاً واسعاً بكشفها عن رغبتها بغسيل الأموال.
وأطلت بن حسين من خلال مقطع فيديو نشرته عبر صفحتها الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي، وهي تسخر فيه من المتورطين في قضية "غسيل الأموال" الشهيرة حاليًا في دولة الكويت، والتي يتم خلالها التحقيق مع عدد من المشاهير.
وقالت :"أقولكم شيء ما تفهموني غلط.. لما شوفت إن غسيل الأموال يفتح بيوت يشتري شقق يشتري سيارات ساعات وسفريات".
وتابعت بشكل ساخر: "وأنا أسوي دعاية واحدة في الشهر وأبيع أرواج عشان أكفي إيجار بيتي.. قررت إن أنا أغسل.. أعطوني فلوس الغسلة بسرعة".