صلوات أقامها عشاق ​أميتاب باتشان​ البالغ من العمر 77 عاماً أسطورة السينما الهندية، يوم الاثنين من أجل شفائه من فيروس كورونا.
وأقام المعجبون بباتشان شعائر هندوسية خاصة في المعابد في مختلف أنحاء الهند من أجل شفائه.
وصرح عضو رابطة معجبي أميتاب باتشان فيجاي باتوديا لرويترز في معبد بمدينة كلكتا الشرقية :"يبدو أن من مرض ليس أميتاب باتشان وحده بل جيل كامل".
يذكر أن باتشان وإبنه يمكثان في المستشفى في مومباي، وتلتزم زوجة الإبن الممثلة وملكة جمال العالم السابقة آيشواريا راي باتشان، وحفيدته البالغة من العمر ثمانية أعوام بالحجر الصحي المنزلي، بعد أن أثبتت الفحوص إصابتهما بالفيروس.
وتجدر الإشارة إلى أن مسؤولين بقطاع الصحة قالوا يوم الأحد إن حالة الأب والإبن مستقرة.