بعد الحملة الكبيرة التي شارك فيها نجوم مصر ضد المتحرشين، وافقت الممثلة المصرية ​رانيا يوسف​ على اعتذار أحد المتحرشين بها، طالبا منها ان لا تفضحه حتى لا ينتهي زواجه.
ونشرت رانيا صورة لرسائل المتحرش يعتذر فيها مؤكدا أن "بيته حيتخرب"، وعلقت عليها قائلة: مش عيب إن الواحد يغلط ويعتذر واحنا بنقبل الاعتذار والحمدلله إن الحملة بدأت تجيب نتائجها والناس تحس إنها بتغلط في حق ناس آخرين وبتاخذ حق مش من حقها.
يذكر ان رانيا هددت بفضح المتحرشين ونشر أسماء وصور خمس شخصيات منهم يوميا، مع مطالبتها بحقوقها القانونية منهم.