فوركان بالالي​ هو ممثل وعارض أزياء تركي، من مواليد 27 تشرين الأول/أكتوبر عام 1986.
في عام 2011، أصبح معروفاً بعد أن تم إنتخابه كأفضل عارض أزياء في تركيا، ثم حقق لقب أفضل عارض أزياء في العالم Best Model of the World.
بعد ذلك دخل مجال التمثيل، وحقق نجاجاً لافتاً، عبر مشاركته في العديد من المسلسلات، وصولا الى تجسيده أدوار البطولة في العديد من الأعمال، التي حقّقت جماهيرية واسعة في تركيا والعالم العربي، ومنها مسلسلي "​الغرفة 309​ " و"​كذبتي الحلوة​".

إحترافه كرة السلة
إحترف فوركان بالالي لعبة كرة السلة، عندما كان يدرس في قونيا، وأصبح من ضمن الفريق الأول التركي، ودعمه أصدقائه كثيراً وإستمر لمدة سبع سنوات في لعبة كرة السلة خلال دراسته، لكنه إبتعد عن الملاعب بعدها، ليتفرغ لدراسته.

بداياته
بعد أن فاز في مسابقة "أفضل عارض في تركيا" و"أفضل عارض أزياء في العالم" في عام 2011، شارك فوركان بالالي في العديد من عروض الأزياء لمصممين عالمين، لكنه في الوقت نفسه أكمل دراسته في مجال الجيولوجية الهندسية بجامعة "هاستيب"، وأثناء دراسته حصل أيضاً على تدريب لمدة 6 شهور، في الدراما الإبداعية والمسرح والتمثيل.
أول عمل له على شاشة التلفزيون كان في مسلسل "أسرار صغيرة"، بدور أراس، وذلك في عام 2010، ثم إنضم لفريق عمل مسلسل "الحياة" بدور جيراي، ثم شارك في مسلسل "صيف البلقان"، الذي توقف عن العرض لقلة نسبة المشاهدة.

أهم أعماله
شارك فوركان بالالي في العديد من الـعمال التمثيلية، وأهمها:
-مسلسل "التفاحة الحمراء" تدور أحداثه حول عميلين في المخابرات التركية، ويصابان بطلق ناري بعد أن حاولا إيقاف مجموعة من المهربين في غازي عنتاب، ليكتشف العميلين أن القصة أكبر من ذلك بكثير.
-مسلسل "الغرفة 309" تبدأ أحداثه التي يغلب عليها الطابع الكوميدي، بأن هناك جداً ترك ميراث لحفيديه، أما شرط الحصول عليه أن يتزوجا وينجبا أطفالاً في أسرع وقت، وكان هذا العمل من بطولته الى جانب النجمة التركية ​ديميت أوزديمير​.
-مسلسل "كذبتي الحلوة"، الذي عرض عام 2019، يتكلم حول رجل إسمه نجاة هجرته زوجته، ويعد إبنته بعودة والدتها، عندما تبلغ 6 سنوات، ويجد نفسه مضطراً للدخول في كذبة كبيرة للإيفاء بوعده، وهو من بطولته الى جانب الممثلة ​أصلي بكير أوغلو​.

هل تسبب بإنفصال ديميت أوزديمير عن حبيبها؟
في عام 2016، ذكرت العديد من وسائل الاعلام التركية أن ديميت أوزديمير إنفصلت عن بطل مسلسل "رائحة الفراولة" يوسف جيم، بسبب غيرته الشديدة عليه، نظرا الى كثرة المشاهد الرومانسية التي جمعتها مع الممثل فوركان بالالي، ضمن أحداث مسلسل "الغرفة 309"، الذي عرض في تركيا وتم توزيعه في العالم العربي، وحقّق نجاحاً كبيرا.
ونقلت بعدها مصادر أن ديميت وقعت في حب فوركان، إلا أن هذه الاخبار تم إستبعادها لاحقاً خصوصاً بعد أن مثلت ديميت مسلسل "الطائر المبكر" الى جانب الممثل ​جان يامان​، ودخولهما في علاقة حب لم تستمر أيضا لفترة طويلة.

حياته العاطفية
بعد أن تم زج إسمه في العديد من الأخبار، التي أكدت علاقته مع ديميت أوزديمير، إنتشرت أيضاً أخبار تفيد بأنه إرتبط ببطلة مسلسله "كذبتي الحلوة" أصلي بكير أوغلو، وفي النهاية تم التأكيد على وجود علاقة بينه وبين الممثلة التركية بورجو كيراتلي.

إتهامه بتقليد جان يامان
أكثر المقارنات شعبية في عالم المشاهير في تركيا، هي تلك التي تقام حول جان يامان وفوركان بالالي، وبعض الناس ينتقدون فوركان ويتهمونه بتقليد جان من الناحية الجسدية، والإهتمام بالعضلات والشعر الطويل واللحية. في بيان صحفي، رفض فوركان بالالي بشكل واضح هذه الإدعاءات، وأشار إلى أنه يتمتع باللياقة البدنية، قبل أن يصبح جان يامان معروفاً، وأنه ليس من الممثلين الذين يحبون تقليد غيرهم.