شعر الفنان اللبناني ​عاصي الحلاني​ بحنين إلى الماضي الجميل أثناء بحثه بين الصور القديمة، وأثارت صورة إلتقطت منذ 14 عاماً مشاعر جياشة في قلب الفارس الذي لم يستطع أن يمر عليها مرور الكرام بل قرر مشاركتها والتعبير عن إحساسه لدى النظر إليها مع متابعيه في صفحته الرسمية على احد مواقع التواصل الاجتماعي، والوفاء للأصدقاء وزملاء المهنة الواحدة وكذلك للكبار لهو من شيم الفنان اللبناني المعروفة.
وقد نشر عاصي الصورة التي جمعته بالفنان الكبير الراحل ​وديع الصافي​ والفنان اللبناني ​وليد توفيق​ والفنانة اللبنانية ​دينا حايك​ والفنانة السورية ​أصالة نصري​، وأرفقها بتعليق فيه الكثير من العاطفة والحنين كاتباً :"من 14 سنة كان اللقاء في ناس فلوا وفي ناس ضلوا وعمرو البعد ما بيلغي الوفاء وال بالقلب عالبال بيضلوا صورة من الذكريات الجميل".
وكان عاصي الحلاني، أحيا عيد الأب برسالة مؤثرة إلى والده المتوفي، أكد فيها اشتياقه وحنينه إليه، داعيا له بالرحمة والمغفرة.